vargha.ir لوح قد احترق المخلصون (الاحتراق) قد احترق المخلصون <br> بِسمِ اللّهِ الأقدَم الأعظم <br> قد احترق المخلصون من نار الفراق، أين تشعشع أنوار لقائك يا محبوب العالمين * قد ترك المقرّبون فی ظلمات الهجران، أين اشراق صبح وصالك يا مقصود العالمين * قد تبلبل أجساد الاصفياء علی أرض البعد، أين بحرقربك يا جذّاب العالمين * قد ارتفعت أيادی الرّجاء الی سماء الفضل و العطاء، أين أمطار كرمك يا مجيب العالمين * قد قام المشركون بالاعتساف فی كلّ الاطراف، أين تسخير قلم تقديرك يا مسخّر العالمين * قد ارتفع نباح الكلاب من كلّ الجهات، أين غضنفر غياض سطوتك يا قهّارالعالمين * قد أخذت البرودة كلّ البريّة، أين حرارة محبّتك يا نارالعالمين * قد بلغت البليّة الی الغاية، أين ظهورات فرجك يا فرج العالمين* قد أحاطت الظّلمة أكثر الخليقة، أين أنوار ضيائك يا ضياء العالمين* قد طالت الاعناق بالنّفاق، أين أسياف انتقامك يا مهلك العالمين * قد بلغت الذّلّة الی النّهاية، أين آيات عزّتك يا عزّ العالمين * قد أخذت الاحزان مطلع اسمك الرّحمن، أين سرور مظهر ظهورك يا فرح العالمين* قد أخذ الهمّ كلّ الامم، أين أعلام ابتهاجك يا بهجة العالمين * تری مشرق الآيات فی سبحات الاشارات، أين أصبع قدرتك يا اقتدار العالمين * قد أخذت رعدة الظّمأ من فی الانشاء، أين فرات عنايتك يا رحمة العالمين * قد أخذ الحرص من فی الابداع، أين مطالع الانقطاع يا مولی العالمين * تری المظلوم فريداً فی الغربة، أين جند سماء أمرك يا سلطان العالمين * قد تُركتُ وحدة فی ديارالغربة، أين مشارق وفائك يا وفاء العالمين * قد أخذت سكرات الموت كلّ الآفاق، أين رشحات بحر حيوانك يا حياة العالمين* قد أحاطت وساوس الشّيطان من فی الامكان، أين شهاب نارك يا نورالعالمين * قد تغيّر أكثر الوری من سكر الهوی، أين مطالع التّقوی يا مقصود العالمين * تری المظلوم فی حجاب الظّلام بين اهل الشّام، اين اشراق أنوار صباحك يا مصباح العالمين * تراني ممنوعاً عن البيان، من أين تظهر نغماتك يا ورقاء العالمين* قد غشّت الظّنون و الاوهام اكثر الانام، أين مطالع ايقانك يا سكينة العالمين * قد غرق البهاء فی بحر البلاء، أين فلك نجاتك يا منجی العالمين * تری مطلع آياتك فی ظلمات الامكان، أين شمس افق عنايتك يا نوّار العالمين* قد خبت مصابيح الصّدق و الصّفاء و الغيرة و الوفاء، أين شئونات غيرتك يا محرّك العالمين * هل تری من ينصرنفسك او يتفكر فيما ورد عليها فی حبّك؟ اذاً توقّف القلم يا محبوب العالمين * قد كسرت اغصان سدرة المنتهی من هبوب ارياح القضاء، أين رايات نصرتك يا منصور العالمين قد بقي الوجه فی غبار الافتراء، أين ارياح رحمتك يا رحمن العالمين * قد تكدّر ذيل التّقديس من اولی التّدليس، أين طراز تنزيهك يا مزيّن العالمين * قد ركد بحر العناية بمااكتسبت ايدی البريّة أين امواج فضلك يا مراد العالمين * قد غلق باب اللّقاء من ظلم الاعداء، أين مفتاح جودك يا فتّاح العالمين * قد اصفرّت الاوراق من سموم ارياح النّفاق، أين جود سحاب جودك يا جوادالعالمين * قد تغبّر الاكوان من غبار العصيان، أين نفحات غفرانك يا غفّارالعالمين * قد بقی الغلام فی أرض جدباء، أين غيث سماء فضلك يا غياث العالمين* أن يا قلم الاعلی قد سمعنا ندائك الاحلی من جبروت البقاء أن استمع ما ينطق به لسان الكبرياء يا مظلوم العالمين* لو لا البرودة كيف تظهر حرارة بيانك يا مبيّن العالمين و لو لا البليّة كيف اشرقت شمس اصطبارك يا شعاع العالمين * لا تجزع من الاشرار قد خلقت للاصطبار يا صبر العالمين* ما أحلی اشراقك من افق الميثاق بين أهل النّفاق و اشتياقك باللّه يا عشق العالمين * بك ارتفع علم الاستقلال علی أعلی الجبال و تموّج بحر الافضال يا وله العالمين * بوحدتك اشرقت شمس التّوحيد و بغربتك زيّن وطن التّجريد أن اصطبر يا غريب العالمين * قد جعلنا الذّلّة قميص العزّة و البليّة طراز هيكلك يا فخر العالمين * تری القلوب ملئت من البغضاء و لك الاغضاء يا ستّار العالمين* اذا رأيت سيفا أن اقبل اذا طار سهم أن استقبل يا فداء العالمين * أ تنوح أو أنوح بل أصيح من قلّة ناصريك يا من بك ارتفع نوح العالمين * قدسمعت ندائك يا محبوب الابهی، اذاً انار وجه البهاء من حرارة البلاء و أنوار كلمتك النّوراء و قام بالوفاء فی مشهد الفداء ناظراً رضائك يا مقدّر العالمين * أن يا عليّ قبل اكبر أن اشكر اللّه بهذا اللّوح الّذی تجد منه رائحة مظلوميّتي و ما أنا فيه في سبيل اللّه معبود العالمين * لو يقرؤه العباد طرّاً و يتفكرون فيه ليضرم فی كلّ عرق من عروقهم ناراً يشتعل منها العالمين* فرغ من كتابته كاتبه المسكين حرف الزّاء يوم الفضال يوم الرّحمة من شهر الرّحمة من سنة ٤٩ البّهاج من الواحد الثّالث من ظهور نقطة البيان روح ما سواه فداه <br> ٣شهر ذی الحجّه سنة ١٣٠٩من الهجرة النّبويّة صلعم و الحمد للّه الّذی وفّقنی لاتمامه حمداً يليق لساحة قدسه*
  vargha.ir بهائی یعنی جامع جمیع کمالات انسانی
Vargha.ir
بهائی یعنی جامع جمیع کمالات انسانی
  vargha.ir بهائی یعنی جامع جمیع کمالات انسانی
صفحه اصلی
مطالب جدید
ﻛﺘﺐ روﺣﻲ
مناجات نسوان
مناجات های فارسی حضرت بهاالله
مناجات های فارسی حضرت عبدالبها
مناجات های حضرت ولی امرالله
مناجات های عربی حضرت عبدالبها
مناجات اطفال
نماز وسطی
نماز کبیر
نماز صغیر
وضو
کلمات مکنونه فارسی
کلمات مکنونه عربی
پیامها: خطاب به بهائیان ایران
پیامها: خطاب به بهائیان جهان
الواح حضرت بهاالله
الواح حضرت عبدالبهاء
ادعیه
اذکار بهائی
بیانات مبارکه
تاریخی
تعالیم دوازده گانه
حدود و احکام
 
 
   vargha.ir بهائی یعنی جامع جمیع کمالات انسانی
الواح حضرت بهاالله 854

لوح قد احترق المخلصون (الاحتراق)

قد احترق المخلصون



بِسمِ اللّهِ الأقدَم الأعظم



قد احترق المخلصون من نار الفراق، أين تشعشع أنوار لقائك يا محبوب العالمين * قد ترك المقرّبون فی ظلمات الهجران، أين اشراق صبح وصالك يا مقصود العالمين * قد تبلبل أجساد الاصفياء علی أرض البعد، أين بحرقربك يا جذّاب العالمين * قد ارتفعت أيادی الرّجاء الی سماء الفضل و العطاء، أين أمطار كرمك يا مجيب العالمين * قد قام المشركون بالاعتساف فی كلّ الاطراف، أين تسخير قلم تقديرك يا مسخّر العالمين * قد ارتفع نباح الكلاب من كلّ الجهات، أين غضنفر غياض سطوتك يا قهّارالعالمين * قد أخذت البرودة كلّ البريّة، أين حرارة محبّتك يا نارالعالمين * قد بلغت البليّة الی الغاية، أين ظهورات فرجك يا فرج العالمين*

قد أحاطت الظّلمة أكثر الخليقة، أين أنوار ضيائك يا ضياء العالمين* قد طالت الاعناق بالنّفاق، أين أسياف انتقامك يا مهلك العالمين * قد بلغت الذّلّة الی النّهاية، أين آيات عزّتك يا عزّ العالمين * قد أخذت الاحزان مطلع اسمك الرّحمن، أين سرور مظهر ظهورك يا فرح العالمين* قد أخذ الهمّ كلّ الامم، أين أعلام ابتهاجك يا بهجة العالمين * تری مشرق الآيات فی سبحات الاشارات، أين أصبع قدرتك يا اقتدار العالمين * قد أخذت رعدة الظّمأ من فی الانشاء، أين فرات عنايتك يا رحمة العالمين * قد أخذ الحرص من فی الابداع، أين مطالع الانقطاع يا مولی العالمين * تری المظلوم فريداً فی الغربة، أين جند سماء أمرك يا سلطان العالمين * قد تُركتُ وحدة فی ديارالغربة، أين مشارق وفائك يا وفاء العالمين * قد أخذت

سكرات الموت كلّ الآفاق، أين رشحات بحر حيوانك يا حياة العالمين* قد أحاطت وساوس الشّيطان من فی الامكان، أين شهاب نارك يا نورالعالمين * قد تغيّر أكثر الوری من سكر الهوی، أين مطالع التّقوی يا مقصود العالمين * تری المظلوم فی حجاب الظّلام بين اهل الشّام، اين اشراق أنوار صباحك يا مصباح العالمين * تراني ممنوعاً عن البيان، من أين تظهر نغماتك يا ورقاء العالمين* قد غشّت الظّنون و الاوهام اكثر الانام، أين مطالع ايقانك يا سكينة العالمين * قد غرق البهاء فی بحر البلاء، أين فلك نجاتك يا منجی العالمين * تری مطلع آياتك فی ظلمات الامكان، أين شمس افق عنايتك يا نوّار العالمين* قد خبت مصابيح الصّدق و الصّفاء

و الغيرة و الوفاء، أين شئونات غيرتك يا محرّك العالمين * هل تری من ينصرنفسك او يتفكر فيما ورد عليها فی حبّك؟ اذاً توقّف القلم يا محبوب العالمين * قد كسرت اغصان سدرة المنتهی من هبوب ارياح القضاء، أين رايات نصرتك يا منصور العالمين قد بقي الوجه فی غبار الافتراء، أين ارياح رحمتك يا رحمن العالمين * قد تكدّر ذيل التّقديس من اولی التّدليس، أين طراز تنزيهك يا مزيّن العالمين * قد ركد بحر العناية بمااكتسبت ايدی البريّة أين امواج فضلك يا مراد العالمين * قد غلق باب اللّقاء من ظلم الاعداء، أين مفتاح جودك يا فتّاح العالمين * قد اصفرّت الاوراق من سموم ارياح النّفاق، أين جود سحاب جودك يا جوادالعالمين * قد تغبّر الاكوان من غبار العصيان، أين نفحات غفرانك يا غفّارالعالمين * قد بقی الغلام فی أرض جدباء، أين غيث سماء فضلك يا غياث العالمين* أن يا قلم الاعلی قد سمعنا ندائك الاحلی من جبروت البقاء أن استمع ما ينطق به لسان الكبرياء يا مظلوم العالمين* لو لا البرودة كيف تظهر حرارة بيانك يا مبيّن العالمين و لو لا البليّة كيف اشرقت شمس اصطبارك يا شعاع العالمين * لا تجزع من الاشرار قد خلقت للاصطبار يا صبر العالمين* ما أحلی اشراقك من افق الميثاق بين أهل النّفاق و اشتياقك باللّه يا عشق العالمين * بك ارتفع علم الاستقلال علی أعلی الجبال و تموّج بحر الافضال يا وله العالمين * بوحدتك اشرقت شمس التّوحيد و بغربتك زيّن وطن التّجريد أن اصطبر يا غريب العالمين * قد جعلنا الذّلّة قميص العزّة و البليّة طراز هيكلك

يا فخر العالمين * تری القلوب ملئت من البغضاء و لك الاغضاء يا ستّار العالمين* اذا رأيت سيفا أن اقبل اذا طار سهم أن استقبل يا فداء العالمين * أ تنوح أو أنوح بل أصيح من قلّة ناصريك يا من بك ارتفع نوح العالمين * قدسمعت ندائك يا محبوب الابهی، اذاً انار وجه البهاء من حرارة البلاء و أنوار كلمتك النّوراء و قام بالوفاء فی مشهد الفداء ناظراً رضائك يا مقدّر

العالمين * أن يا عليّ قبل اكبر أن اشكر اللّه بهذا اللّوح الّذی تجد منه رائحة مظلوميّتي و ما أنا فيه في سبيل اللّه معبود العالمين * لو يقرؤه العباد طرّاً و يتفكرون فيه ليضرم فی كلّ عرق من عروقهم ناراً يشتعل منها العالمين*


فرغ من كتابته كاتبه المسكين حرف الزّاء يوم الفضال يوم الرّحمة من شهر الرّحمة من سنة ٤٩ البّهاج من الواحد الثّالث من ظهور نقطة البيان روح ما سواه فداه


٣شهر ذی الحجّه سنة ١٣٠٩من الهجرة النّبويّة صلعم و الحمد للّه الّذی وفّقنی لاتمامه حمداً يليق لساحة قدسه*
حضرت بهاالله